حذف التقرير السنوي

هل أنت متأكد من حذف التقرير؟

رواد التنمية

اتصل بنا
الرسالة


سجل التبرعات
رواد التنمية
رواد التنمية
   عمان
نبذة عنا
"روّاد التنمية" هي مؤسسة غير ربحية تعمل مع المجتمعات التي تسعى للتغلب على التهميش من خلال التعليم والبرامج الشبابية التطوعية وتنظيم العمل الأهلي مع القواعد الشعبية. يركز نهج عملنا على تمتين روح المبادرة وتيسير مراجعة وتأطير الأولويات الملحة لحل المشكلات المجتمعية بمشاركة أفراد المجتمع المحلي، ونموذج روّاد يتضمن ثلاثة برامج رئيسة: تنمية الطفل وتمكين الشباب وتمكين المجتمع.

روّاد التنمية هي وليدة فكرة آمن بها فادي غندور، الريادي ومؤسس شركة أرامكس العالمية الرائدة في القطاع اللوجستي. يدعم فادي دور القطاع الخاص في دفع عجلة التنمية الإجتماعية المستدامة في المنطقة العربية، ومن هذا المنطلق قام في عام 2005 بتأسيس "رواد التنمية" من خلال دعم أرامكس بالتحالف مع مجموعة من رجال الأعمال من أجل هدف واضح، وهو توظيف أدوات الريادة والقدرات الخلاقة لتعزيز الموارد ودعم الكفاءات الشبابية في سبيل خدمة المجتمع وللنهوض به، ولدحض حالة عدم التكافؤ الاجتماعي في العالم العربي، من أجل المساهمة في تحقيق العدالة والمساواة.

ويتجسد تطلّع روّاد التنمية في الانتشار الحالي لها في الأردن ومصر ولبنان وفلسطين؛ حيث تعمل من خلال شبكة قوية من الشراكات مع المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية. إذ أن الممولين الرئيسيين لروّاد هم روّاد أعمال قد وظّفوا وقتهم وخبراتهم وعلاقاتهم بهدف تحقيق أهداف المؤسسة، والتي تضع في مقدمتها إتاحة المزيد من الفرص للشباب وإيجاد فرص متكافئة لهم، وتعزيز إشراك 360 من المجتمعات المدنية وتشجيع إيجاد الحلول الجذرية الشاملة.

تؤمن روّاد التنمية بالتعددية والتنوع بكافة أشكاله، ويعمل فريق عملها ضمن إطار يستند إلى الفعالية والمشاركة في المنهجية والمبدأ، وتعمل روّاد التنمية على تعزيز الحوار مستمر مع مختلف جهات المجتمع، لتشجيع حرية التعبير والنقد البناء من أجل تحفيز التغيير وزعزعة "الوضع القائم" الذي يهدد فاعلية ونماء المجتمعات.
مجلس الإدارة وفريق العمل

  • فادي غندور
  • خالد المصري
  • راجي حتر
  • ريم خوري
  • سمر دودين
  • ريما يعقوب
  • عمر النمري
  • لين ملكاوي
  • ليلى القبطي
  • معاذ العكايلة
  • حقائق
  • متابعين
1
تقدم رواد منحاً دراسية يستفيد منها 450 شاب وشابة بشكل سنوي في الأردن وفلسطين ومصر ولبنان مقابل 4 ساعات خدمة مجتمعية أسبوعياً، أي ما مجموعه 84,600 ساعة
2
أكثر من 500 امرأة تستفيد بشكل سنوي من برامج محو الأمية وبرامج التوعية والمشاريع المدرة للدخل
3
2633 طفل في المنطقة يستفيدون بشكل سنوي من برامج رواد المختلفة، مثل النادي الصيفي والشتوي، والفنون الإبداعية، وأدب الطفل، والرياضة، والدعم الأكاديمي
4
أكثر من 400 عائلة تستفيد بشكل سنوي من مكاتب خدمة المجتمع في الأردن ولبنان