موقع المشروع

لا يوجد خريطة

حكايتي للمدارس

اتصل بنا
الرسالة


سجل التبرعات
  
حكايتي للمدارس

الهدف

3,000 دينار

الأثر

نمي فكر 100 أطفال

تم جمع

30 دينار

نمي فكر

1 أطفال

1%
باقي 6 أشهر و 4 يوم
ساهم





المتبرعين
المؤسسات المتبرعة
اﻷصدقاء المتبرعين
أهداف التنمية المستدامة

 
التحدي
تحديد التحديات المراد مواجهتها ، أي المشاكل المجتمعية التي تم تحديدها، ومن الفئة المتأثرة وما هي الانعكاسات على المجتمع.

يشكل الطفل العربي مصدًّا للكثير من التحديات التي تواجه منظومته التعليمية والتنموية من مختلف الجهات، يرأسها الضعف الثقافي للمحتوى العربي المخصص للأطفال وخصوصاً على الانترنت، ناهيكم عن الانعزال الذي تسببه التكنولوجيا، الأمر الذي يجعل من الطفل سجين لها ويحول بينه وبين اكتساب المهارات الاجتماعية العامة في ظل قصور التكنولوجيا التعليمية الحديثة في العالم العربي عن ربط حواسه وإشغال التفكير الإبداعي عنده. كما وأن تراجع اللغة العربية بين محدثيها أنفسهم ونقص المحتوى العربي الجذاب للأطفال يؤثر سلباً بدوره على اكتسابهم للغة العربية بالشكل الصحيح.


الحل
شرح الحل الذي يقدمه المشروع وكيف سيقوم بمعالجة التحديات المذكورة في القسم السابق.


1-صناعة وتوفير محتوى تعليمي تفاعلي عربي مخصص للأطفال يهدف لتحفيز مخيلتهم والابداع لديهم بطرق مبتكرة وفعالة
2- دعم المدارس المحلية من خلال توفير محتوى تعليمي عربي غني ودعمها بأنشطة ترفيهية وتعليمية متواصلة وممنهجة
3- دمج وتشجيع المجتمع على الانخراط في العملية التعليمية للأطفال.​


خطة المشروع
تتضمن شرح عن النشاطات والخطوات اللازمة لتنفيذ المشروع مع توضيح المدد الزمنية والكلف لكل نشاط وللمشروع كاملا، حيث أن تزويد هذه المعلومات بدقة يعكس مدى مهنية القائمين على المشروع وخبرتهم في مجال العمل المجتمعي.

يشكل برنامج حكايتي للمدارس بصورته العامة نظاماً تعليمياً يرتبط مع أنظمة مؤسسات الأطفال التعليمية كالمدارس ودور رعاية الأطفال والمراكز الثقافية، ويتكوّن برنامج المدارس من محورين أساسيين:
اولاً: قصص حكايتي
مجموعة من الرسوم المتحركة محكية باللغة العربية يتم عرضها داخل الغرفة الصفية، تتيح للأطفال حرية التفكير وسلامته بطرق ممتعة وغنيّة وتتناول عدداً من المواضيع كضعف الثقة بالنفس والتنمر وغيرها من المواضيع التي قل او انعدم تناولها ضمن المناهج المدرسية، وقد تم إنتاجها من قبل الفريق بنفس درجة العناية والحرص الذي تم تخصيصه لمحتوى قناة اليوتيوب وبناءً على التوصيات التربوية الملائمة من قبل فريق تربوي متخصص.
ثانيا: صندوق حكايتي
ترفق مع كل حلقة كرتونية مجموعة من الأدوات والألعاب ضمن صناديق صممت خصيصاً لكل قصة، بحيث ُيفتح الصندوق بعد الانتهاء من المشاهدة ويقوم الأطفال بالانخراط في نشاط ممنهج ضمن أدوات الصندوق يهدف الى إشغال وربط أكبر عدد من حواسهم وصقل مهاراتهم الإبداعية والاجتماعية وتعزيز ما ورد بالقصة من معلومات وقيم تبعًا لتوصيات وإرشادات سليمة من أصحاب المعرفة داخل النظام. كما ويعمل فريق حكايتي حالياً على إدراجه في المدارس والحضانات.
يتكون برنامج حكايتي للمدارس من:
قصص حكايتي المكونة من 10 حلقات رسوم متحركة.
صناديق حكايتي المكونة من 10 أنشطة.
الخطة التنفيذية:
يهدف المشروع الى توفير البرنامج ل 100 طفل بواقع جلسة واحدة أسبوعياً لمدة 10 أسابيع ضمن غرفهم الصفية.  بحيث تتضمن الجلسة مشاهدة حلقة واحدة وممارسة نشاط صندوقها في الغرفة الصفية وتستمرّ الجلسة لمدة ساعة ونصف الى ثلاث ساعات، كما يشمل البرنامج تدريب المعلمين والقائمين على تنفيذ البرنامج قبل تطبيقه في الغرفة الصفية بالإضافة إلى تزويدهم بكافة التفاصيل اللازمة كتابيًَا لضمان تطبيق النظام على أكمل وجه كما خُطّط له لتحقيق أهدافه المرجوّة.
تكلفة البرنامج كامل (10 أسابيع) = 30 دينار لكل طفل، تقسم كالتالي:
تكلفة انتاج الرسوم المتحركة = 9 دنانير\طفل
تكلفة مواد صناديق حكايتي = 14 دينار\طفل
تكاليف اخرى تشمل:
اقامة جلسة تدريبية للمعلمين = 3 دينار\طفل
توصيل الصناديق = 2 دينار\طفل
تأمين كتب ارشادات وملحقات = 2 دينار\طفل
العدد المستهدف = 100 طفل
إجمالي التكلفة = 3000 دينار
المدة الزمنية للتنفيذ: 3 أشهر


لا يوجد مستجدات
لا يوجد تعليقات