قصة نجاح مشروع الاكتفاء الذاتي

سجل التبرعات
قصة نجاح مشروع الاكتفاء الذاتي

لا نفقد الأمل في الحياة، ولكننا نضعف أحياناً أمام الظروف الصعبة التي تقف عائقاً أمام تحقيق رغباتنا وأحلامنا، إلا أن بذور الخير والحب التي يغرسها الكثير من أصحاب الأيادي البيضاء كفيلة لنثق أن الخير ما زال قائماُ في الحياة وأن العطاء سيعود على أصحاب الأيادي البيضاء بالخير، فمثلما يعود النهر إلى البحر، هكذا يعود عطاء الإنسان إليه.
وهذا ما عمدت جمعية حفنة أمل بدعم من البنك الأهلي الأردني إلى القيام به من خلال العمل على تبني مشروع الاكتفاء الذاتي عن طريق الزراعة والذي يهدف إلى تحسين الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعاني منها العائلات المستورة في قرى محافظة البلقاء والتي تقف عائقاً أمام تحقيق رغباتهم وطموحاتهم في العيش الكريم، وبدعم من البنك الأهلي الأردني تضمن المشروع الذي استهدف عشرة أسر إنشاء حدائق تحتوي كل حديقة على مجموعة من الأحواض المزروعة بأصناف الخضروات كالبطاطا والبندورة والملفوف والباذنجان، بالإضافة إلى العمل على تدريبهم كيفية الاعتناء بحدائق منازلهم لتحقق لهم الاكتفاء الذاتي، وبهذا مكن المشروع ستمئة وثمانية وأربعون منهم ثمانية وأربعون شخصاً من الأسر تم تدريبهم بشكل مباشر، وستمئة شخص من طلبة المدارس سيعود الأثر عليهم بشكل غير مباشر في السنوات القادمة حين سيتم تدريبهم وتأهيلهم.

لمزيد من المعلومات عن المشروع الرجاء النقر هنا

بدعم من

  

تنفيذ